تعرفي على أول امرأة تتولى وزارة السياحة

متابعه جيهان السيد

تعد رانيا المشاط أول امرأة تتولى حقيبة السياحة في مصر؛ وذلك ضمن التعديلات الوزارية التي جرت على حكومة المهندس شريف إسماعيل ووافق عليها مجلس النواب والتي تضمنت تعديل 4 حقائب وزارية وتعيين نائبين لوزيري الصحة والإسكان.
والمشاط حاصلة على الماجستير والدكتوراة في الاقتصاد من جامعة ميريلاند الأمريكية “بارك كولدج” ويشمل مجال تخصصها تطبيقات الاقتصاد الكلي والاقتصاد الدولي والسياسة النقدية مع عدد من الإصدارات الخاصة بتلك المجالات..وشغلت منصب نائب مدير مشروع بمركز الإصلاح المؤسسي والقطاع غير الرسمي (IRIS) في جامعة ميريلاند.
ولعبت دورا هاما في إطار تحديث السياسة النقدية لمصر عن طريق تحليل للسياسة النقدية وتقييمها وإعداد النماذج الخاصة بها ضمن مسؤوليات أخرى حيث كانت تشغل منصب وكيل محافظ البنك المركزي للسياسة النقدية .. وعملت كاقتصادي أول في صندوق النقد الدولي بواشنطن قبل انضمامها للبنك المركزي المصري.
وحصلت المشاط على درجة زميل باحث في منتدى البحوث الاقتصادية للدول العربية وتتمتع بقائمة طويلة من الخبرات المهنية والمؤهلات العلمية حيث إنها تقوم بتطوير إستراتيجية السياسة النقدية وهو المحور الذي دُشن في 2005 ضمن برنامج الإصلاح المصرفي ، كواحدة من المهام الصعبة.
كما تشرف على إعداد وعرض تقارير السياسة النقدية وتحليل تقني لتقييم الوضع الاقتصادي الذي تقرر على أساسه لجنة السياسة النقدية أسعار العائد الرئيسية للبنك المركزي، وتشارك أيضا في إدارة السياسة الاقتصادية الكلية للدولة من خلال تصميم إطار الاقتصاد الكلي بالتعاون مع الوزارات والجهات الاقتصادية المختصة لتحديد الفجوة التمويلية وتحديثها بشكل دوري، وذلك ضمن مسئوليات أخرى ، وتتولى تنسيق العلاقات بين البنك المركزي وصندوق النقد الدولي ومؤسسات التقييم والتصنيف الائتماني الدولية.
وشغلت المشاط أيضا منصب نائب مدير مشروع بمركز الإصلاح المؤسسي والقطاع غير الرسمي IRIS في جامعة ميريلاند – كولدچ بارك بالولايات المتحدة وباحث ومنسق مشروع قانون المنافسة ومنع الاحتكار في مصر والمُعد من IRIS.
كما شغلت عدة مناصب منها عضو لجنة المراجعة بمجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وعضو لجنتي العضوية والمراجعة في البورصة المصرية، وعضو لجنتي المخاطر والاستثمار المصرف العربي الدولي، والجمعية الاقتصادية للشرق الأوسط، والمجلس الاستشاري الاستراتيجي لعميد كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، وهي أيضاً عضو مؤسس في شبكة مصر للتنمية المتكاملة (النداء)، وعضو سابق ببنك الاستثمار العربي.
وقامت المشاط بالتدريس كأستاذ اقتصاد غير متفرغ في الجامعة الأمريكية بالقاهرة وفي جامعة ميريلاند- كولدچ بارك، وهي زميل باحث في منتدى البحوث الاقتصادية ومحاضر في المعهد المصرفي، ونشرت العديد من الأبحاث والدراسات في دوريات علمية ومؤتمرات عالمية حول سياسات الاقتصاد الكلي، السياسة النقدية، السياسة المالية والتنسيق فيما بينهما، بالإضافة إلى الإصلاح المؤسسي والإداري في مصر والدول الناشئة، وهي أيضاً مُحكّم في عدة مجلات علمية اقتصادية.
وحصلت على العديد من الدرجات العلمية وهي : دكتوراة في الإقتصاد، جامعة الميريلاند، في كوليج بارك عام 2001، ماجيستير في الاقتصاد، جامعة الميريلاند في كوليج بارك عام 1998، بكالوريوس في الاقتصاد، الجامعة الأمريكية بالقاهرةعام 1995، حاصلة على شهادة السياسات العامة والإبداع القيادي من جامعة هارفارد عام 2016، أستاذ الاقتصاد المساعد منذ 2008، دبلوم إدارة الموارد البشرية من الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 2007 .
كما حصلت على العديد من الجوائز حاصلة منها جائزة ابن خلدون لعام 2004 لأحسن ورقة بحثية من دول الشرق الأوسط والتي تم من منحها الرابطة الإقتصادية للشرق الأوسط وكان بحثها بعنوان “السياسة النقدية وإدارة القروض العامة،تقدير تجريبي للتجربة المصرية”.
وحصلت على عدة جوائز لمجهوداتها البحثية ولمساهمتها في العمل العام والسياسات الاقتصادية والتنمية، حيث اختيرت من ضمن اقوى 50 سيدة تأثيراً في الاقتصاد المصري خلال عام 2015، وكُرمت من الجمعية المصرية لشباب الأعمال في عام “2015”، كما اختيرت كإحدى القيادات الدولية الشابة لمنتدى الاقتصاد العالمي بداڤوس في عام “2014”.
كما اختيرت ضمن التصنيف السنوي لأبرز 100 شخصية قيادية شابة بأفريقيا في عام 2014 وعام 2015 من مؤسسة شوازيل الفرنسية “Institut Choiseul”، وتم اختيارها ضمن قيادات المستقبل الشابة في العمل العام من قِبل الحكومة الفرنسية في 2013 بالإضافة إلى جائزة الخريجين المتميزين بالجامعة الأمريكية لعام 2013 وتم منحها لقب “قائد عالمي شاب” من المنتدى الاقتصادي العالمي عام 2014.